الحدث
07/12/2017/10:32

“الأفالان” لن يتحالف مع “الأرندي” في المجالس الولائية

قال إن المسألة فرضتها المرحلة في الظفر بالأغلبية، ولد عباس:

أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، أن حزب “الأفالان” لن يتحالف على مستوى المجالس الشعبية الولائية مع التجمع الوطني الديمقراطي”، موضحا أن “المسألة فرضتها المرحلة في الظفر بالأغلبية” .
وأوضح جمال ولد عباس، أمس، في تصريح له على هامش الحفل التكريمي الذي أقامته على شرف المجاهد عبد القادر العمودي، عضو مجموعة “22” بمقر الحزب بالجزائر العاصمة، أنه “وجه تعليمة للمنتخبين عبر مختلف الولايات، تتيح لهم حرية التحالف على مستوى المجالس الشعبية الولائية مع التشكيلات السياسية التي يرونها مناسبة، وذلك من أجل تعزيز تواجد الحزب العتيد في عديد الولايات”.
وأضاف ولد عباس، أن “الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي أحمد أويحيى صديقي، ولدينا برنامجا محددا لدعم برنامج رئيس الجمهورية بوتفليقة، لكن لن نتحالف معه هذه المرة على مستوى المجالس الشعبية الولائية، لأنه تحالف مع حزب العمال في المجالس البلدية، دون أن يخبرنا، لكنه من حق الحزب العتيد أن يتحالف مع أحزاب سياسية أخرى، كحركة مجتمع السلم “حمس”، قائلا إن “هذه التحالفات الانتخابية تخضع لنفس المنطق السياسي الوطني الذي تستند إليه “الأفالان” وهو نتائج الانتخابات، وقد تحتاج إلى تحالفات لضمان توسيع القاعدة السياسية والشعبية وإحداث التوازنات لتسيير عهدة آمنة”.
وذكر ولد عباس، أن “هذه التحالفات تختلف تماما عن أي تحالف مركزي، فهي تستهدف تحقيق التنمية المحلية وخدمة المواطن بشكل مباشر، وهو ما يتطلب تحقيق التوافق والانسجام وتجنب الانسداد في هذه المجالس”.وفي نفس السياق، قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، إن “مطلب الجزائر باعتذار فرنسا عن الجرائم التي ارتكبتها خلال الحقبة الاستعمارية لا تراجع عنه، وسيبقى قائما لدى الدولة الجزائرية ويصبح حقيقة يراها الجميع، لأنه حق الشعب الجزائري والشهداء والمجاهدين والضحايا، وكل الذين كانوا شهودا على فظائع الاستعمار الفرنسي”، قائلا إنه “شعب بدون ذاكرة، لا يمكنه أن يملك مستقبل وتاريخ”.
وأفاد ولد عباس، أن “ما حدث بيننا وبين المستعمر الفرنسي كانت حربا ضروسا، قامت من خلالها فرنسا بانتهاج كل أشكال الإبادة والتقتيل بمختلف الأسلحة المحرمة دوليا كالنبالم”، مؤكدا أن “الجزائر لا تطالب فرنسا بالتعويض المادي عن جرائمها المرتكبة”، قائلا نحن لا نملك أية أحقاد تجاه الشعب الفرنسي، ولكن عندنا مظلمة لدى الحكومة الفرنسية والاعتذار للشعب الجزائري”.



معلومات مشابهة

لصوص يسلبون 2.3 مليار سنتيم من ضحاياهم

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من توقيف 7 أشخاص مشتبه فيهم شكلوا شبكة إجرامية عابرة للحدود، وتمكنوا من سلب ضحاياهم مبالغ مالية تجاوزت قيمتها 2.3 مليار سنتيم، بحسب ما ورد أمس، في بيان لأمن الولاية.

قراءة المزيد

أساتذة يرفضون تعليمة وزارة التربية

كشفت مصادر عليمة، أن وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت، أصدرت تعليمة مؤخرا لمديري التربية عبر مختلف ولايات الوطن، والتي تنص على تغيير معاملات بعض المواد في الطورين المتوسط والثانوي، دون تفصيل، ما جعل بعض الأساتذة يرفضون تطبيقها.

قراءة المزيد

البنك العالمي يراهن على استئناف سريع للنمو بالجزائر

أعلن البنك العالمي، أن النمو في الجزائر قد “يستأنف سريعا” في سنة 2018، نتيجة الإجراءات المالية الجديدة المتعلقة بتمويل الاستثمار.وقد أكد البنك العالمي في تقريره حول متابعة الوضع الاقتصادي بمنطقة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (مينا) نشر عشية الاجتماعات الربيعية لمؤسسات بريتن وودس، أن “النمو قد يستأنف سريعا في سنة 2018، نتيجة مسار التمديد المالي، حيث سيستقر في مستوى 3.5 بالمائة مقابل 2.1 بالمائة في سنة 2017.

قراءة المزيد
pub

إتصلوا بنا




Siège social

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Les ressources humaines

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Service commercial

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com