محلي
14/03/2018/10:43

“الرحّلــة” الأخــيرة بالعاصمــة تغضــب حي “المحــجرة” ببوزريعـــة

أثارت عملية الترحيل الـــ23 التي قامت بها مصالح ولاية الجزائر مؤخرا، سكان حي “المحجرة “ الواقع ببلدية بوزريعة، بعد أن فوجئوا بعدم إدراجهم ضمنها، في وقت كانت قد وعدتهم بذلك سابقا، وهو ما أدى بهم إلى إعادة تجديد مطلبهم للوالي، بالنظر إلى الوضع الكارثي الذي تعرفه سكناتهم الواقعة في منطقة جبلية خطرة.

ناشدت 90 عائلة قاطنة بحي “المحجرة” الفوضوي، والي ولاية الجزائر، عبد القادر زوخ، من اجل التدخل جديا والالتفات لها والوقوف على وضعها المزري الذي تتخبط به لأكثر من 15 سنة، في سكنات هشة آيلة للانهيار في أية لحظة، مشيرة إلى أن شققها جسدت فوق منطقة جبلية خطرة، وتعرف انزلاقا في التربة، وهو ما أثر على تلك السكنات مع مرور الوقت، أين باتت عرضة للوقوع لاسيما مع تساقط الأمطار، والتي بحسب شهادات المشتكون أدت إلى انهيار صخور ضخمة منذ خمس سنوات كانت ركيزة وأساس العديد من المنازل.
وأشار السكان أنهم يعيشون ظروفا صعبة وسط أكواخ قصديرية، وظروفهم تتأزم يوما عن الآخر خاصة في فصل الشتاء، مؤكدين أن الأيام الفارطة “لم تغمض لهم أجفان” جراء تسربات المياه إلى داخل شققهم بسبب الأمطار، فضلا عن البرودة الشديدة والرطوبة العالية التي تسببت في مرض الكثير منهم بأمراض مزمنة، لاسيما بالنسبة للأطفال وكبار السن، مشيرين إلى أنهم وبالرغم من أن البلدية استفادت من عملية الترحيل في وقت سابق ومست عائلات تقطن حي “بوسماحة” الفوضوي، غير أن مصالح ولاية الجزائر لم تبرمج حيهم ضمن تلك العملية، ووعدتهم ببرمجتهم ضمن العملية الـــ23، غير أنهم تفاجؤوا مرة أخرى بإقصائهم من “الرحّلة” وهو الأمر الذي أثار حفيظتهم، كون سبق وأن أكدت مصالح البلدية أنهم معنيون بالعملية وأن أسماءهم ضمن القائمة، لتتبخر كافة وعود يقول المتحدثون.
وتأمل سكان الحي الفوضوي، برمجتهم ضمن الشطر الثاني من عملية إعادة الإسكان الـ23 وترحيلهم إلى سكنات لائقة تضمن لهم الأمان والراحة وتبعدهم كل البعد عن مظاهر الشقاء والعناء التي عانوا وما يزالون يعانون منها لحد الساعة.
تجدر الإشارة، إلى أن بلدية بوزريعة، قد عرفت عملية ترحيل لأكبر حي قصديري بإقليمها والمتمثل في “بوسماحة” الذي يضم 800 عائلة، لتبقى أحياء أخرى قصديرية تنتظر إدراجها هي الأخرى ضمن عمليات الترحيل التي تقوم بها مصالح ولاية الجزائر منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات.



معلومات مشابهة

قاطنو القصدير برايس حميدو يريدون الترحيل

تساءل سكان كل من البيوت القصديرية وكذا البيوت الهشة الواقعة ببلدية رايس حميدو بالعاصمة، عن الأسباب الحقيقة وراء إقصائهم من كافة عمليات الترحيل الــ24 التي مست لحد الآن آلاف العائلات، مطالبين مصالح ولاية الجزائر، بضرورة التدخل وانتشالهم من الوضعية الكارثية التي يعيشونها داخل سكناتهم الهشة، وذلك بترحيلهم إلى سكنات لائقة، تحفظ كرامتهم وتنهي معاناتهم اليومية التي تزداد سوءا بعد سوء، لاسيما بعد الزلزال الذي تعرضت له العاصمة مؤخرا.

قراءة المزيد

المطــالبــة برفــع وتيــرة أشغـــال الـسكــن الاجـــتماعـــي بالعلمـــة

ألح والي ولاية سطيف، ناصر معسكري، على ضرورة استكمال أشغال التهيئة الخارجية لقرابة 3 آلاف سكن، من إجمالي 6 آلاف سكن من ثلاث صيغ، يجري إنجازها في الفترة الحالية بمدينة العلمة الواقعة شرق الولاية.

قراءة المزيد

عين تموشنت: إنقاذ 16 مرشحا للهجرة غير الشرعية بعرض البحر

تم اليوم الأحد إنقاذ 16 مرشحا للهجرة غير الشرعية غرق قاربهم بعرض البحر قرب شاطئ النجمة التابع لبلدية أولاد بوجمعة (عين تموشنت)، حسبما علم لدى مصالح الحماية المدنية بالولاية.

قراءة المزيد
pub

إتصلوا بنا




Siège social

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Les ressources humaines

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Service commercial

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com