دولي
16/05/2018/15:30

الصحراويون بنوا دولة بمقوماتها وهي تسعى اليوم لاستكمال سيادتها على كامل أراضيها المحتلة

أكد سفير الجمهورية العربية الصحراوية  الديمقراطية, عبد القادر طالب عمر, يوم الأربعاء, أن الصحراويين حققوا مكاسب كبيرة في "بناء دولة قوية جاهزة إداريا وقضائيا وتشريعيا وسياسيا", و هم  يواصلون اليوم معركة استكمال السيادة على كامل اراضيهم المحتلة.

وأوضح السيد طالب عمر في حوار مع "وأج" أن الشعب الصحراوي رغم استمرار  الاحتلال المغربي منذ 42 سنة, و ما عاناه من اضطهاد و تشريد ولجوء "لم يبق  مكتوف الايادي", وأعلن عن قيام دولته الصحراوية وسهر على بناء مؤسسات الدولة  القوية بدء من السلطة التنفيذية (الحكومة) ومؤسسات وولايات ودوائر بتوزيع  إداري تعمل وتؤدي خدمات في ظروف "صعبة" من تعليم وصحة وعدالة وكل جوانب  الحياة.

كما تتضمن هيئات الدولة الصحراوية "سلطة تشريعية من خلال برلمانها الذي يجتمع  دوريا ويراقب عمل الحكومة وله عهدات انتخابية, يتم الاختيار لها نواب يمثلون  كل شرائح المجتمع الصحراوي, الى جانب سلطة قضائية تضم محاكم ونيابة عامة وقضاة  ومحامين ولهم مؤسسات قائمة وجيش شعبي يوفر الحماية والامن, إلى جانب باقي  المؤسسات التي تسيرها إطارات صحراوية". 

وذكر الدبلوماسي الصحراوي أنه بعد خروج المحتل الاسباني لم يترك وراءه خريجي  جامعات او اطارات سامية او مختصين, غير ان "اليوم تتوفر  الدولة الصحراوية على  مختصين وخريجي معاهد جامعية واطارات دولة في مختلف الاختصاصات داخل الاراضي  الصحراوية المحررة و في الخارج".

و أبرز السيد طالب عمر أن لجبهة البوليساريو شخصيات و مسؤولين عبر مختلف  القارات وفي المنظمات الدولية, إما كممثلين لها او كسفراء للدولة الصحراوية,  مما أوجد, كما أوضح, "المكونات الأساسية للدولة الصحراوية سواء من حيث التنظيم  و الشعب و الاقليم (في انتظار تحرير كامل التراب الصحراوي".

و أشار السيد طالب عمر أن "هناك قرابة ثلث الاراضي الصحراوية المحررة التي  يحاول النظام المغربي نكرانها, و هي موجودة كحقيقة منذ وقف اطلاق النار سنة  1991".

وأشار الدبلوماسي الصحراوي, إلى أنه إذا تمت المقارنة بين الوضع الذي تتواجد  عليه الدولة الصحراوية في الوقت الحاضر وبداية تأسيسها, فإن الفارق "كبير  جدا", حيث تمكنت الدولة الصحراوية من تدعيم هذه المكاسب بفضل افتكاك الاعتراف  الدولي بحق شعبها في تقرير مصيره ونيله الاستقلال, وسط حركة دولية متضامنة في  كل من إفريقيا وامريكا اللاتينية, و كذا في اوروبا و آسيا, "مجندة الى جانب  شرعية الدولة الصحراوية, الى جانب الدعم الذي تحظي به القضية لدى الامم  المتحدة بناء على القانون الدولي".

واستنادا الى كل هذه المعطيات, يضيف السفير, فإن "القضية الصحراوية تتمتع  بالدعم و السند, و هي قضية واضحة حقوقيا وانسانيا و سياسيا وقضائيا", و كل هذا  "رصيد قوي جدا" لقيام الدولة الصحراوية بكل مقوماتها.



معلومات مشابهة

ليبيا: توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار في طرابلس

أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا يوم الثلاثاء، توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين الأطراف المتنازعة في طرابلس.

قراءة المزيد

تنديد ورفض فلسطيني ودولي لقرار واشنطن وقف تمويل "أونروا"

واجه قرار الولايات المتحدة وقف تمويل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" تنديدا ورفضا فلسطينيا ودوليا واسعا وكذا مخاوف من تبعات وقعه السلبي على حياة الفلسطينيين والسلم الاستقرار بالمنطقة.

قراءة المزيد

40 قتيلا في سلسلة تفجيرات انتحارية نفذها تنظيم (داعش) الارهابي في مدينة السويداء وريفها في جنوب سوريا

لقي 40 شخصا بينهم مدنيون مصرعهم يوم الأربعاء , في سلسلة تفجيرات انتحارية نفذها تنظيم (داعش) الارهابي في مدينة السويداء وريفها في جنوب سوريا قبل أن يشن هجوما على المنطقةي حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

قراءة المزيد
pub

إتصلوا بنا




Siège social

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Les ressources humaines

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Service commercial

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com