الحدث
26/07/2018/11:21

الصيف والحج يلهبان أسعار العملات الأجنبية

سجلت أسعار العملات الأجنبية مستويات قياسية في السوق السوداء، إذ تجاوزت ورقة 100 من العملة الأوروبية الموحدة الأورو حدود 21 ألف و400 دينار جزائري، بالمقابل بلغت قيمة “الدولار” بـ 18 ألف و300 دينار جزائري.

يشهد سوق العملات الأجنبية في السوق الموازية منذ فترة ارتفاعا محسوسا خاصة مع تزامن موسم الاصطياف، أين يغتنم العديد من الجزائريين في قضائه خارج أرض الوطن مع موسم الحج، مما يستوجب التوجه إلى السوق الموازية لاقتناء العملة الصعبة، في ظل ضعف منحة السفر التي تقدمها البنوك، والتي تراجعت إلى 100 أورو، وهو مبلغ زهيد مقابل الارتفاع المتواصل لأسعار الخدمات في الخارج، ما يدفع بهم لاستكمال المبلغ، وهو ما يقدر عادة ما بين 500 و1000 أورو. وحسب الأرقام التي تقدمها بورصة السكوار “الموازية” والمحاذية لبنك الجزائر، باعتباره أكبر سوق سوداء للعملة الصعبة والمتواجد بمنطقة بورسعيد بالعاصمة، فقد وصل سعر الأورو 21400 دج لورقة 100 أورو، في حين قفزت ورقة العملة الأمريكية “الدولار” 18300 دج، فيما تجاوز سعر صرف الجنيه الإسترليني 24000 دج. يأتي هذا، في وقت فقد الدينار الجزائري أكثر من 40 بالمائة من قيمته في السوق الموازية مقابل العملتين العالميتين “الأورو” والدولار” في السنوات الأخيرة، حيث قفز سعر صرف اليورو من 140 دينار في عام 2014 إلى 214.5 دينار في هذه السنة، حيث أشار بعض تجار “الدوفيز”، أن هذا الارتفاع، إلى عودة النشاط في السوق العالمية خاصة الصينية وعودة التحويلات المالية من دبي إلى الصين، بالإضافة إلى زيادة النشاطات التجارية، وكذا بداية موسم الاصطياف والعطل لغالبية الجزائريين ممن يفضلون قضاء عطلتهم السنوية في الخارج، الأمر الذي رفع حجم الطلب على العملة الأجنبية، مقابل ضعف حجم العرض في السوق الموازية. كما زاد إقبال الجزائريين على شراء العملات الأجنبية منذ عدة سنوات، مما جعل التجار يغتنمون هذه الفرصة لرفع الأسعار، من أجل الربح السريع.



معلومات مشابهة

برنامج تنموي خــاص بالولايـــات الحدودية

أعلن وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، عن قرار رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة بتخصيص الولايات الحدودية من الوطن ببرنامج تنموي خاص، مضيفا في هذا الإطار، أنه كلف الحكومة بإعداده في القريب العاجل.

قراءة المزيد

“على بوحجة الاستقالة اقتداء بمــــن سبقـــــوه”

جدد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني جمال ولد عباس، أمس، دعوته بمطالبة رئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجة، بالاستقالة، مؤكدا أن “ما يحدث من صراعات داخل الغرفة السفلى للبرلمان قضية داخلية، وحلّها لن يكون إلاّ داخليًا بين النواب”.

قراءة المزيد

ترقية السياحة بالجزائر ..حلم بعيد المنال!

فشلت السياسات الجزائرية المتعاقبة منذ الاستقلال وإلى يومنا هذا في نفض غبار التقهقر عن القطاع السياحي، وعجزت عن استغلال الإمكانيات الطبيعية المذهلة التي تزخر بها مختلف ولايات الوطن، لجعلها أقطابا سياحية تلفت إليها أنظار السياح الذين لم تعد تستهويهم الجماليات وسحر المقومات الطبيعية، بقدر ما أضحوا يهتمون بجودة الخدمة ومدى الالتزام بالمعايير المعمول بها في فضاءات الاستقبال وسهولة التنقل وأريحية الإيواء وغيرها من العوامل التي سمت بالقطاع في الدول المجاورة إلى مستويات مرضية، في مقابل استغراق المسؤولين في الجزائر في الذهنيات السلبية والاكتفاء بما تجود به الطبيعة بعيدا عن أي برامج جدية تضع هذا المورد الهام في سكة الفعالية ليدر بالأموال الطائلة على الاقتصاد الوطني.

قراءة المزيد
pub

إتصلوا بنا




Siège social

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Les ressources humaines

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Service commercial

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com