منوعات
17/05/2018/15:21

مساهل يدعو إلى تعليم مبادئ العيش معا في سلام في البرامج المدرسية والثقافية

دعا وزير الشؤون الخارجية, السيد عبد القادر مساهل, يوم الأربعاء بالجزائر العاصمة, إلى تعليم مبادئ "العيش معا في سلام" في البرامج المدرسية وفي الممارسة الدينية.

وفي كلمة له بمناسبة احياء اليوم العالمي "للعيش معا في سلام" أكد السيد  مساهل أنه "لتعميم أكثر وأدوم في عالمنا غير المستقر, فالسلام يحتاج أن يدافع  على قضيته يوميا وعلى جميع المستويات وفي كل مكان, ولهذا نحتاج أن نستثمر في مبادئ العيش معا في سلام بتعليمها في البرامج المدرسية مع إدراجها في البرامج  الثقافية وفي الممارسة الدينية وفي وسائل الإعلام المكتوبة والسمعية البصرية وباحترامها في العلاقات بين الدول لا سيما بتحقيق مدلولاتها العميقة في  سلوكيات مواطنينا". 

وأضاف يقول "ففي هذا المنحى سارت الجزائر وفي هذا الإطار ستواصل تنفيذ خارطة  طريق العيش معا في سلام هذه وإثرائها والتي نحييها اليوم", مشيدا "بالمساعي  الحميدة التي تبذلها الأمم المتحدة ومختلف مؤسساتها ولاسيما منظمة الامم  المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) في ترقية ثقافة السلام ومبادئ  العيش معا في سلام وقيمه".

في هذا الصدد, ذكر بالخطاب "التاريخي" الذي ألقاه رئيس الجمهورية, السيد عبد  العزيز بوتفليقة في 5 أبريل 2005 بمناسبة الندوة التي نظمتها اليونسكو حول  حوار الحضارات والثقافات والشعوب.

وتابع الوزير يقول "من المؤكد أن هذا يمثل تقدما جديدا لكل الشعوب في إثراء  ثقافة السلام وترسيخها, كما أن هذا المكسب للبشرية هو النهاية السعيدة  للمبادرة التي اتخذتها الجزائر بناء على فكرة الجمعية الدولية الصوفية العلوية  التي يترأسها الشيخ خالد بن تونس", مضيفا "باسم الجزائر والمجموعة الافريقية  وبرعاية أكثر من دولة تم تقديم مشروع اللائحة إلى الجمعية العامة للأمم  المتحدة التي صادقت عليها بإجماع اعضائها في 8 ديسمبر 2017". 

كما اكد أن هذه اللائحة "أعطت بعدا جديدا للإرادة الثابتة للمجتمع الدولي في  المحافظة على الأجيال القادمة من آفة الحروب حيث تندرج في اطار روح وحرفية  وتوجه ميثاق الأمم المتحدة لصالح السلام".

و أشار إلى أن "هذا القرار و ما يحمله يعزز ثقافة السلم التي تسعى بلداننا  إلى تكريسها بثبات و تطمح شعوبنا إلى تحقيقها في عالم يشهد انتهاكا لحقوق  الإنسان و حروبا بشعة دون وجه حق" موضحا أن "قرار الجمعية العامة للأمم  المتحدة يتضمن قيما تؤمن بها الجزائر بشكل عميق".

و يتعلق الأمر "بقيم التسامح و احترام الاختلاف و التنوع و الحوار بين الشعوب  و رفض العنف و منطق الإقصاء و التهميش و العنصرية و التطرف العنيف".

و أضاف أن "الجزائر تفتخر بكل مشروعية برؤية شعوب العالم, المجتمعين بالأمم  المتحدة كمنظمة عالمية بامتياز, التأكيد  و الاعتراف مرة أخرى في اللائحة 72/130 أن هذه القيم و المبادئ التي تلتزم بها  بشكل كبير و التي سمحت لها بإنهاء مأساة وطنية مؤلمة في سنوات التسعينات و  التي تسير بثبات التزام سياستها الخارجية في منطقة الجوار و في علاقاتها مع  دول العالم يحتفل بها اليوم رسميا و عالميا في هذا اليوم من قبل الدول و  المواطنين في العالم برمته". 

و أشار السيد مساهل إلى أن "الحدث يتميز بالجزائر ببرنامج ثري مس جميع مؤسسات  الجمهورية عبر التراب الوطني و مختلف الفئات الاجتماعية لاسيما الشباب بحيث تم  اليوم على مستوى المؤسسات التربوية تقديم دروس لتوضيح و تعميم  مبادئ العيش  معا في سلام".

و أكد أن "الشعب الجزائري متمسك بقيم ومبادئ العيش معا التي شكلت الأفكار  المؤسسة لسياسة الوئام المدني والمصالحة الوطنيةالتي نادى بها رئيس الجمهورية  عبد العزيز بوتفليقة بكل قناعة و جسدها بكل عزيمة مما سمح بإنهاء المأساة  الوطنية في البلاد و إحداث المصالحة بين الجزائريين في إطار احترام النظام  الدستوري الجمهوري و الديمقراطي و قوانين البلاد من أجل بناء جزائر جديدة متأصلة في هويتها الإسلامية و العربية و الأمازيغية و متوجهة نحو العصرنة بكل  ثبات".

و أوضح رئيس الدبلوماسية الجزائرية أن هذه الأفكار "جسدت بشكل ملموس في  التعديلات الدستورية و التشريعات الجديدة التي صادقت عليها البلاد. و قد تميزت  هذه التعديلات بتعزيز هذه الضمانات المتمثلة في العيش معا في سلام و ترسيخ  الديمقراطية و دولة القانون و ترقية حقوق الإنسان و الحريات الفردية و الحكم  الراشد و العدالة الاجتماعية و كذا محاربة الآفات الاجتماعية و العوامل المفضية إلى اللامساواة و التهميش".



معلومات مشابهة

القانون العضوي المتعلق بقوانين المالية: المناقشة العميقة والتحضير الجيد لأرضية التنفيذ ضروري

أكد نواب المجلس الشعبي الوطني يوم الأربعاء بالجزائر على أهمية المناقشة العميقة والتحضير الجيد لأرضية تنفيذ القانون العضوي المتعلق بقوانين المالية الذي عرض اليوم بالمجلس الشعبي الوطني.

قراءة المزيد

الاتصال الأمني: دعوة لتعزيز تكوين طلبة الشرطة والشراكة مع مختلف الفاعلين

دعا المشاركون في أشغال الملتقى الوطني حول الاتصال الأمني يوم الأربعاء بالجزائر العاصمة الى تعزيز التكوين في مجال الاتصال ضمن البرنامج البيداغوجي السنوي لطلبة الشرطة و تعزيز الشراكة بين الامن الوطني و وسائل الاعلام و ممثلي المجتمع المدني لترقية الاتصال الأمني.

قراءة المزيد

الحج والعمرة: المواطنون الجزائريون غير معنيين بنظام البصمة الوراثية وصورة الوجه في التأشيرات

كشف مسؤول مكتب الإعلام بسفارة المملكة العربية السعودية بالجزائر،مشعل الشمري، أن المواطنين الجزائريين غير مطالبين حاليا بنظام البصمة الوراثية وصورة الوجه في تأشيرات الحج والعمرة.

قراءة المزيد
pub

إتصلوا بنا




Siège social

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Les ressources humaines

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Service commercial

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com